حقوقيون يُطالبون الاتحاد الأوروبي بإجراءات أكثر فاعلية لمعالجة قضية اللاجئين

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 9 سبتمبر 2015 - 4:30 مساءً
حقوقيون يُطالبون الاتحاد الأوروبي بإجراءات أكثر فاعلية لمعالجة قضية اللاجئين

طالب حقوقيون في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا باتخاذ إجراءات أكثر فاعلية من طرف الاتحاد الأوروبي لمعالجة أزمة اللجوء التي تشهدها أوروبا في الفترة الحالية.

وأشار البيان إلى أهمية معالجة الأسباب التي أدّت إلى هذه الأزمة، مثل الانتهاكات الخطيرة التي تشهدها سورية، والتضييق على اللاجئين السوريين في بعض دول الجوار والإقامة، بالإضافة إلى فشل المجتمع الدولي في التعامل مع الانتهاكات السابقة وفشله في التوصل إلى حل للقضية السورية.

وأكّد البيان على أهمية التوصل إلى آلية سياسية فعالة تضمن وقف الانتهاكات المتواصلة ومحاسبة مرتكبيها، مما يمنح الأمل للسوريين الذين غادروا بلدهم، وأولئك الموجودين فيها ويحاولون مغادرتها، ويساعد أيضاً على عودتهم إلى أرضهم.

كما دعى بقية الدول خارج الاتحاد الأوروبي إلى الوفاء بالتزاماتها الدولية، وإلى المساهمة في تحسين الخدمات المقدّمة للاجئين في دول الجوار.

وشارك في التوقيع على البيان حوالي مائة ناشط وناشطة يعملون في مجال حقوق الإنسان والحريات العامة من مختلف دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

مرفق النص الكامل للبيان

لمزيد من التفاصيل، أو لإضافة التواقيع (للعاملين في المجال الحقوقي)، يمكن الاتصال مع:

فادي القاضي (الأردن)

fadi.qadi@gmail.com

عبيدة فارس (سورية)

obaida.fares@gmail.com

بسام الأحمد (سورية)

bassamalahmed@gmail.com